مهام وتشكيلات البحرية الإيرانية تحرج واشنطن سياسيا

تعاني الولايات المتحدة الأمريكية بعض الصعوبات السياسية في اتهام إيران، أبرزها أن طهران تمتلك وحدات بحرية مختلفة، منها تلك التي تخضع لسيطرة الحرس الثوري
تحرير:محمود نبيل ١٥ يونيو ٢٠١٩ - ٠٣:٠٨ م
بحرية الحرس الثوري
بحرية الحرس الثوري
تنذر التحديات والصراعات الحالية في منطقة الخليج العربي ومضيق هرمز بعواقب وخيمة على المستوى السياسي أو العسكري، خاصة في ظل حالة الطوارئ التي تعيشها المنطقة في أعقاب استهداف ناقلتي النفط في بحر عمان خلال الأيام القليلة الماضية. وفي أعقاب اتهام الولايات المتحدة الأمريكية بشكل علني لإيران بالوقوف خلف تلك الهجمات التي تهدف لهدم استقرار وأمن المنطقة المؤثرة فى مستوى حركة التجارة العالمية، توجهت الأنظار إلى القدرات البحرية الإيرانية، التي تعد التهديد الأبرز في المنطقة من وجهة نظر الولايات المتحدة الأمريكية.
وسلطت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، الضوء على وضع القوات البحرية الإيرانية، والتي أكدت أنها مقسمة على جزأين، أحدهما نظام يتبع الهيكل العسكري المعروف عالميا ويتكون من مجندين وضباط وحياة مهنية كاملة، والآخر يديره الحرس الثوري الإيراني، ويحصل على أوامره بشكل مباشر من آية الله علي خامنئي. إيران تضع خططا