«مذبحة المرج» من «غيرة الضرة» إلى قفص الجنايات

كان لفيديو عرض بأحد برامج التوك شو دورا كبيرا في انكشاف الحادث المأسوي بعدما أظهر الفيديو الأم "إيمان" تستغيث من زوجها "أحمد. ع" الذي يعكف على تعذيبها وتسبب في فقء عينها
تحرير:تهامى البندارى ١٥ يونيو ٢٠١٩ - ٠٦:٠٨ م
مكتشفة حادث المرج- أرشيفية
مكتشفة حادث المرج- أرشيفية
93 يوما استغرقها مكتب النائب العام وتحديدا نيابة حوادث شرق القاهرة، في إجراء تحقيقات موسعة بالقضية التي عرفت اعلاميا بـ«مذبحة أطفال المرج»، بعد القبض على زوج وزوجتيه في منطقة المرج، بتهمة قتل أطفالهم الثلاث بطريقة بشعة في مشاهد تقشعر لها الأبدان، حيث قاموا بإغراقهم في جردل مياi، ومن ثم التخلص من جثثهم بإلقائهم في رشاح قريب من المنزل، ثلاثة أشهر مرت على ضبط المتهمين، لتأمر النيابة العامة بإحالتهم إلى محكمة الجنايات بتهمة القتل العمد للمجني عليهم الأطفال الثلاث.
بتاريخ 10 من مارس الماضي، ألقت الأجهزة الأمنية بالقاهرة القبض على «أحمد. ع»، وزوجته الثانية «هالة»، بعد اتهام زوجته الأولى لهما بالتعدي عليها بالضرب وفقأ عينيها وإجبارها على التسول، دلت التحقيقات قيام "إيمان. ز" بقتل أطفالها الثلاثة بتحريض من زوجها وزوجته الأولى. وكان لفيديو