المتاجرة بقوت الغلابة توقع صاحب مخبز في قبضة الشرطة

تحرير:محمد الشاملي ١٦ يونيو ٢٠١٩ - ١٢:٥٤ م
الدقيق المدعم
الدقيق المدعم
لم يكتف صاحب مخبز بلدي بتجارته المشروعة التي تدر دخلا ليس بالقليل، إذ لم يرضَ بما قُسم له من رزق، وراح يبحث عن طريقة سهلة يجني من ورائها المال غير عابئ بشرعيتها من عدمها، وأصبح كل همه زيادة دخله الشهري، فوسوس له الشيطان بأن السبيل هو المتاجرة بأموال الدعم المخصصة لمحدودي الدخل، ووقع اختياره على تهريب كميات من الدقيق البلدي المدعم من قبَل الدولة لإنتاج الخبز، وبيعه بأسعار أزيد من الأسعار الرسمية لتجار السوق السوداء محققًا أرباحا طائلة غير مشروعة.
وردت معلومات لمدير وضباط مباحث التموين بمديرية أمن الجيزة العميد مصطفى البكري أكدتها التحريات بقيما "علاء. م. م" صاحب مخبز بلدي بدائرة قسم شرطة الوراق بتجميع كميات كبيرة من الدقيق البلدى المدعم الذي يتم صرفه بنظام الحصص للمخابز الذي يستخدم في إنتاج الخبز البلدى المدعم من قبل الدولة على بطاقات صرف الدعم،