هل تنقذ زيارة أبو الغيط السودان؟.. دبلوماسيون يجيبون

الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، يصل إلى العاصمة السودانية الخرطوم.. ودبلوماسيون لـ«التحرير»: هذه التحديات تواجه زيارة أبو الغيط
تحرير:باهر القاضى ١٦ يونيو ٢٠١٩ - ٠٢:٥٦ م
المظاهرات بالسودان
المظاهرات بالسودان
وصل الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، إلى العاصمة السودانية الخرطوم، لعقد مباحثات مع المجلس العسكرى الانتقالى، وقوى الحرية والتغيير، وذلك فى محاولة من الجامعة العربية لإنهاء حالة الخلاف والانقسام بين طرفي الصراع بالخرطوم. وللوقوف على قدرة الجامعة العربية فى تهدئة الأجواء داخل الخرطوم، أكد السفير محمد الشاذلى، سفير القاهرة السابق بالخرطوم، أن زيارة الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، إلى العاصمة السودانية الخرطوم، تأتى فى إطار العمل البرتوكولى المتعارف عليه خلال الأزمات التى تحدث بالدول الأعضاء بالجامعة.
لن تنجح فى تهدئة الأوضاع وأضاف الشاذلى لـ«التحرير» أن هذه الزيارة لن تستطيع لم شمل الخرطوم، وذلك لأن الجامعة العربية لم تنجح فى احتواء العديد من الأزمات والخلافات بين دول الجوار خلال السنوات الماضية، وذلك لأن الرؤية العربية لا تجتمع منذ فترة على كلمة واحدة، فهناك اختلافات كبيرة بين الدول