سارة نتنياهو تعترف بالنصب على إسرائيل برعاية زوجها

١٦ يونيو ٢٠١٩ - ٠٣:٥٦ م
نتنياهو وزوجته سارة
نتنياهو وزوجته سارة
اعترفت سارة زوجة بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي، اليوم الأحد، أمام المحكمة، باستغلال منصب زوجها، بارتكاب "خطأ جنائي"، موضحة أنها أساءت استخدام أموال الدولة من خلال طلب وجبات غير مصرح بها، وذلك بعد مثولها أمام القضاء، في تهمة حصولها وموظف حكومي، من الدولة عن طريق الاحتيال على أكثر من 100 ألف دولار قيمة مئات الوجبات من مطاعم، في حين تمنع اللوائح طلب أي وجبات من المطاعم في حال تعيين الدولة طاه كموظف في البيت.. لكن زوجة نتنياهو لن تتعرض للسجن، بعد اتفاق قضائي تم قبل أن تقرر الاعتراف.
ونص الاتفاق على تخفيف تهمة الاحتيال الموجهة لسارة نتنياهو، لتصبح مخالفة أقل، تعيد بموجبها لخزانة الدولة 45 ألف شيكل (ما يعادل 12490 دولارا)، بالإضافة إلى دفع غرامة قدرتها المحكمة بـ10 آلاف شيكل (2775 دولارا)، بحسب رويترز. ويرفع الاتفاق عبئا قضائيا عن سارة نتنياهو، لكنه ليس له تأثيرا مباشرا على الأزمات