دراسة: الاستماع للموسيقى يخفف من آلام السرطان

العلاج بالموسيقى يعد فعالا ومريحا، فهو لا يشتمل على إجراءات علاجية معقدة، ويمكن استخدامه بسهولة من قبل الأشخاص في منازلهم، وذلك وفقًا لما قال مؤلف الدراسة.
تحرير:إسراء سليمان ١٩ يونيو ٢٠١٩ - ١٢:٠٠ م
علاج السرطان الموسيقى
علاج السرطان الموسيقى
ينصح أطباء المرض النفسي بالاسترخاء والاستماع إلى الموسيقى الهادئة عند الشعور بالضغط والتوتر والغضب، وتعتبر هذه الطريقة من الأساليب الفعالة في الوصول إلى معدلات عالية من الراحة والهدوء النفسي، كما أن الموسيقى تشيع بداخلك إحساسا بالفرحة والنشاط، لذا تجد من يقومون بممارسة التمرينات الرياضية يلجأون دائمًا إلى المزيكا الصاخبة من أجل مزيد من النشاط والحركة، وآخر ما توصلت إليه الدراسات أن الموسيقى تعمل على التخفيف من حدة السرطان، وذلك نقلًا عن الموقع البريطاني "dailymail".
وفقًا لبعض الأبحاث، فإن الاستماع إلى الموسيقى في المنزل من المحتمل أن يقلل ألم مرضى السرطان، إضافة إلى الأعراض الأخرى غير المريحة على سبيل المثال التعب والإرهاق، فقال الخبراء إن الموسيقى تجعل المخ يطلق موادا كيميائية جيدة في الدماغ بما في ذلك الإندروفين وبعض من الهرمونات الأخرى مثل الدوبامين(مادة كيميائية