تعامد الشمس على مذبح كنيسة مارجرجس بالدقهلية

تحرير:رانيا الديداموني ١٩ يونيو ٢٠١٩ - ٠٢:٣٠ م
تعامد الشمس على المذبح
تعامد الشمس على المذبح
شهدت كنيسة مارجرجس في قرية صهرجت الكبرى بمحافظة الدقهلية، ظاهرة فلكية نادرة، إذ تتعامد الشمس كل عام في نفس التوقيت، 19 يونيو الموافق 12 بؤونة، على المذبح القبلي، باسم رئيس الملائكة ميخائيل في عيده، وتحدث الظاهرة على المذابح الثلاثة بالكنيسة في شهور يونيو ويوليو وأغسطس، من فتحات في قباب فوق المذبح، وترأس صلاة القداس الأنبا صليب أسقف ميت غمر ودقادوس وبلاد الشرقية، والقس يوحنا عطا. أكد الدكتور كمال شاروبيم، محافظ الدقهلية، أن تلك الظاهرة تدل على عظمة المصريين في الهندسة والفلك والعمارة، متابعا أنها تضع الدقهلية على خريطة السياحة العالمية.
وأكد الأنبا صليب أنه تتبع ولاحظ الظاهرة منذ 5 سنوات خلال عمليات الترميم التي كانت تتم في الكنيسة، وقام بها الدكتور شارل شكري، ومساعده الدكتور سعد مكرم الأستاذ بكلية هندسة المنصورة، مشيرا إلى أنها تكررت في عيد الملاك 12 بؤونة، وفي عيد الشهيد مارجرجس 16 أبيب، وعيد السيدة العذراء (16 مسرى). وقال الدكتور