هل بدأ العراق أولى خطوات إنهاء وجود القوات الأجنبية؟

الحكومة العراقية قررت منع عمل أي قوة مسلحة عراقية أو غير عراقية خارج إطار القوات المسلحة العراقية أو خارج أمره وإشراف القائد العام للقوات المسلحة
تحرير:وفاء بسيوني ١٩ يونيو ٢٠١٩ - ٠٣:٢٩ م
قوات أمريكية
قوات أمريكية
أصبحت القوات الأمريكية في الآونة الأخيرة غير مرحب بها داخل الأراضي العراقية، وتعالت الأصوات المطالبة بإنهاء دور تلك القوات والمطالبة بإخراجها بعد سنوات من وجودها داخل البلاد. فبعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب قواته من سوريا واستخدام العراق "كقاعدة" لاستهداف الجهاديين، حاولت كتل سياسية عراقية مقربة من إيران استثمار هذا القرار لتجديد المطالبة بجدولة انسحاب القوات الأجنبية وفي مقدمتها الأمريكية من البلاد. وتعد القوات الأمريكية أهم قوة أجنبية في العراق سواء من ناحية العدد أو التسليح أو طبيعة المهمات التي تقوم بها.
حجم هذه القوات يتراوح حسب وثيقة رسمية للحكومة العراقية في مايو الماضي بين ما يقرب من 9 آلاف فرد، منهم أكثر من 6 آلاف من القوات الأمريكية بصفة مستشارين ومدربين ودعم وإسناد جوي، يتمركزون بصورة مكثفة في مناطق الوسط والشمال وبعض مناطق الجنوب، بالإضافة إلى قوات العديد من دول أخرى. وجاء قرار حكومي أمس، ليحجم