«ملقتش منه رجا».. هيام تستنجد بقاضي الأسرة لخلعها

طلبت منه ملابس للعيد فاتهمها بالطمع والاستيلاء على أمواله فاعتبرته إنسانا غير سوي وقررت التراجع عن طلب الطلاق مقابل إقامة دعوى خلع ضده حتى لا يتهمها بالطمع فى المؤخر
تحرير:سماح عوض الله ٢٠ يونيو ٢٠١٩ - ١١:٠١ ص
ندم زوجة- تعبيرية
ندم زوجة- تعبيرية
صارحته بقلة اهتمامه بها، وإهماله لها حتى فى الأعياد والمناسبات، وتجاهلها حينما يحب أن يهادي ويعايد من حوله، ففى حال إذا كان ميسورا ومعه أموال يعايد شقيقاته وأقاربه، وتقف الزوجة موقف المتفرجة، دون أن يفكر فى منحها أي شيء، ولو حتى شراء ملابس لها للعيد، وإذا كان معسرًا اعتذر لأقاربه عن تعسر ظروفه بما منعه عن معايدتهم، ولا يهتم بمراعاة مشاعر زوجته والاعتذار منها أيضًا، ويدخر المال للمناسبة اللاحقة من أجل أقاربه ومعايدتهم، ولا يتذكر زوجته وهو ما دفعها لمعاتبته ففوجئت به يهينها ويحط من كرامتها ويسخر من أسرتها، وهو ما دفعها لإقامة دعوى خلع ضده.
قررت الزوجة «هيام» أن يكون عيد الفطر الماضي، هو آخر الأيام فى حياتها الزوجية، بعدما ذكرت زوجها قبل نحو العام فى عيد الفطر العام الماضي، بتمنيها أن يشترى لها ملابس فى العيد، فوجدته يستنكر بقوله: "عمرى ما شوفت واحدة لسا متجوزة مكملتش سنتين وعايزة يجيلها لبس وهى دولابها مليان"، أخبرته بأن ملابس