تراجع الدولار| متى يختفي الركود من سوق السيارات؟

ما زال الركود يخيم على السوق رغم التخفيضات والعروض السعرية الكثيرة التي قدمها عدد كبير من الوكلاء والتجار.. وإن كان الركود في انحسار نسبي بسبب التخفيضات السعرية الحالية
تحرير:كريم ربيع ٢٠ يونيو ٢٠١٩ - ٠٤:٤١ م
متى ينتعش سوق السيارات؟
متى ينتعش سوق السيارات؟
أجبرت حملات المقاطعة الشعبية، وعلى رأسها حملة «خليها تصدي- زيرو جمارك 2019_ Let It Rust 2019»، التي زاد عدد أعضائها على مليون وثمانمئة ألف عضو، وكلاء وتجار عدد من السيارات على تخفيض أسعار سياراتهم أكثر من مرة، خاصة خلال الأسابيع القليلة الماضية، بسبب الركود الضارب بشدة في السوق، واقتراب العام من الانتهاء، إضافة إلى ظهور سيارات العام الجديد 2020. وكشفت تقارير مجلس معلومات سوق السيارات عن مبيعات شهر أبريل 2019، تراجعا في المبيعات مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي وصل لـ18.5%.. فهل ينتهي الركود؟ وكيف؟ ومتى ينتهي؟
هذه شروط انتعاش السوق أكد اللواء عفت عبد العاطي، رئيس شعبة السيارات باتحاد الغرف التجارية، أن تعويم الجنيه وتحرير سعر الصرف تسبب في رفع سعر الدولار والعملات الأجنبية أمام الجنيه المصري، بشكل كبير، بنسبة أكبر من 100%، وبالتالي انعكس ذلك على أسعار تكلفة استيراد السيارات بنسبة تخطت الـ150%، فتراجعت مبيعات