العقوبات أم الحرب.. ترامب في حيرة للرد على إيران

شهدت الساعات القليلة الماضية ترددا كبيرا من جانب الإدارة الأمريكية، حول شكل الرد الحاسم الذي يجب تنفيذه في أعقاب إسقاط إيران الطائرة الاستطلاعية
تحرير:محمود نبيل ٢٢ يونيو ٢٠١٩ - ١٠:٢١ ص
ترامب
ترامب
لم يعرف البيت الأبيض الهدوء منذ إسقاط طائرة استطلاع أمريكية قبالة السواحل الإيرانية خلال الأيام القليلة الماضية، حيث شرع مستشارو الرئيس دونالد ترامب في نقاشات طويلة تهدف للوصول إلى رد حاسم بشأن التهديد الإيراني. وترى الإدارة الأمريكية بقيادة ترامب أن إسقاط إيران تلك الطائرة التي كانت تؤدي مهام استطلاعية، قد يكون شرارة نيران في منطقة مضيق هرمز الحيوية بالنسبة للتجارة العالمية، الأمر الذي قد يهدد الرحلات الجوية والمائية التي تستخدم تلك المنطقة بشكل إستراتيجي لتناقل السلع المختلفة.
وقالت شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية، إن حالة من التوتر بدت واضحة في البيت الأبيض بشأن اتخاذ قرار للرد على إيران بعد إسقاط الطائرة الأمريكية، مشيرة إلى أن تلك الحالة كانت في أوضح صورها في التردد الذي اتسم به خطاب ترامب، الذي كشف عن رغبته في اتخاذ الخيار العسكري، وإن كان لا يضمن عواقب استخدامه في