زوجة في دعوى خلع: «كرهني في ضحكتي وجابلي كآبة»

اعتقدت زوجته أنه رصين، حتى حينما حايله المصوّرون ليبتسم فى صور حفل الزفاف فإنه فاجأها باللوم والسخرية من ضحكتها إلى درجة أصابتها باكتئاب نفسي
تحرير:سماح عوض الله ٢٢ يونيو ٢٠١٩ - ١٢:١٠ م
اكتئاب زوجة- تعبيرية
اكتئاب زوجة- تعبيرية
أقامت زوجة دعوى خلع ضد زوجها، مطالبة فيها بالتفريق بينهما، وتطليقها طلقة بائنة بالخلع، مبدية استعدادها لرد المهر إليه وقدره جنيه واحد، والتنازل عن مؤخر صداقها وقيمته 20 ألف جنيه، وأكدت استحالة العشرة بينهما، وخشيتها ألا تقيم حدود الله. هذا ما سطرته فى عريضة الدعوى، أما عن الدافع الحقيقي وراء كل هذا، فاتهمت الزوجة مقيمة دعوى الخلع زوجها بالكآبة، وكراهيته للضحك والمزاح، حتى إنه بات يسخر منها ويطفئ فرحتها إذا ضحكت، ويوبخها بنقد لاذع إذا كان ضحكها ومزاحها أمام أحد، حتى إن كانوا أشقاءها.
أوضحت الزوجة أن زوجها يعمل محاسبا فى أحد البنوك، وأنه شخص مهذب ووقور وطيب وكريم، أحبته منذ أول مقابلة بينهما، وبعد خطبتهما زادت محبتها له بسبب صفاته الحسنة، وخلال المقابلات المختلفة لم يكن زوجها يضحك مطلقا، فاعتقدت أن الرصانة من طباعه واحترمت ذلك، حتى إنه خلال التقاط صور حفل زفافهما كان المصورون يرجونه