أزمة نقص مياه الري تتفاقم في 7 محافظات

النقيب العام للفلاحين: لا بد من تطهير الترع والقنوات المائية والتحول من الرى بالغمر إلى الرى بالتنقيط وتفعيل مشروع الرى الحقلي واستخدام أساليب ابتكارية لترشيد المياه
تحرير:خالد وربي ٢٢ يونيو ٢٠١٩ - ١٢:٥٦ م
نقص مياه الرى
نقص مياه الرى
تفاقمت أزمة نقص مياه الرى في 7 محافظات مصرية، هى الشرقية والمنيا وسوهاج والبحيرة والمنوفية والفيوم وأسيوط، مما أدى إلى تأثر عدد من المحاصيل الصيفية. وأكد حسين عبد الرحمن أبو صدام، النقيب العام للفلاحين، أن أزمة نقص مياه الرى هى أزمة سنوية تحدث كل عام مع بدء الموسم الصيفي خاصة في المناطق الصحراوية، في الوقت الذي تبلغ فيه حصة كل مواطن 600 متر مكعب سنويا، في حين الحد الأدنى لنصيب المواطن عالميا ألف متر مكعب من المياه، وتحصل مصر على حصة سنوية من مياه النيل تبلغ 55.5 مليار متر مكعب.
وأوضح النقيب العام للفلاحين في تصريحات خاصة لـ«التحرير» أن قلة مياه الرى لها تأثير شديد على المحاصيل الزراعية، كما تؤدي إلى بوار الأراضي، مشيرا إلى أن أهم أسباب الأزمة ترجع إلى التجاوز في زراعة المساحات المقررة من محصول الأرز شديد الاستهلاك للمياه، حيث إن المسموح به لزراعة الأرز الذي قررته