"توصيات فاتن".. من ناقش قانون هيئة الدواء بالصيادلة؟

"الصيادلة" تصدر بيانا عقب اجتماع النقباء بأسبوع.. وتعلن التوصيات بعد إغلاق لجنة الصحة لباب الاقتراحات.. ونقباء: ناقشنا التأمين الصحي والإيجار القديم فقط
تحرير:أحمد صبحي ٢٦ يونيو ٢٠١٩ - ٠٥:٣٠ م
نقابة الصيادلة
نقابة الصيادلة
حالة من الاستياء انتابت الوسط الصيدلي، من اللجنة التى تم تشكيلها لإدارة نقابة الصيادلة، بعد حكم محكمة الأمور المستعجلة بفرض الحراسة القضائية على نقابة الصيادلة، بسبب ما سموه حالة البطء الشديد فى التعامل مع الملفات والأزمات التى تشهدها المهنة خلال المرحلة الأخيرة. النقابة خرجت ببيان أمس الثلاثاء، قالت فيه إن ثمة اجتماعا عقد مع نقباء الفرعيات، لتحديد رؤية النقابة حول بنود قانون هيئة الدواء، لكن الغريب أن النقباء الفرعيين الذين شاركوا فى الاجتماع أكدوا أن الحضور ناقش أزمة قانون التأمين الصحي، وقانون الإيجار القديم وما لهما من تأثير على الصيدلي.
مصدر بنقابة الصيادلة، قال إن اللجنة التى تدير النقابة دعت النقباء الفرعيين، وعددا من النشطاء، لعقد جلسات استماع حول قانوني التأمين الصحي والإيجار القديم، يوم 19 الماضي، مشيرا إلى أن التوصيات التى خرجت بشأن قانون الهيئة العليا للدواء قامت بإعدادها الدكتورة فاتن عبد العزيز عضوة اللجنة، ولم يشارك فيها