أسباب عائلية تدفع مورينيو لرفض أموال الصين

٠٦ يوليه ٢٠١٩ - ١٢:٥٦ م
جوزيه مورينيو
جوزيه مورينيو
رفض المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو عرضًا ضخمًا لتدريب نادي جوانجزو إيفرجراند الصيني، وذلك لأسباب عائلية، ووفقًا لصحيفة "الجارديان" البريطانية، وعلى الرغم من ضخامة العرض الصيني الذي كان من المنتظر أن يتخطى الـ15 مليون جنيه إسترليني، قيمة عقده مع فريقه السابق مانشستر يونايتد، إلا أن المدرب البرتغالي لا يرغب في التسبب في أي مشاكل لعائلته بالانتقال إلى القارة الآسيوية، فالبرتغالي لا يزال يرغب في التدريب في الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى، الدوري الإنجليزي والفرنسي والإيطالي والإسباني والألماني.
ومنذ أيام ترك المدرب الإسباني رافا بينيتز فريق نيوكاسل لتدريب الفريق الصيني داليان يفانج، بعقد يصل إلى 12 مليون جنيه إسترليني سنويًا. ولم يفضل مورينيو السير على خطى رافا، حيث يرى أنه لا يزال يملك القدرة على التدريب في أعلى المستويات، حيث يرفض أيضًا فكرة تدريب المنتخبات وعلى رأسها البرتغال في الوقت