رسالة جديدة من ريهام سعيد: وشي ماوقعش.. ادعولي

٠٨ يوليه ٢٠١٩ - ٠٥:٠٠ ص
ريهام سعيد
ريهام سعيد
قطعت الإعلامية ريهام سعيد، حالة الجدل التي أثيرت مؤخرا، عن حالتها الصحية، بعد إعلانها إجراء عملية جراحية وخضوعها لعلاج مكثف يساغرق أسبوعين، إثر إصابتها بميكروب في وجهها، وسط تكهنات حول خطورة الميكروب ومخاوف من وصوله إلى المخ.. لكن ريهام واجهت كل هذه الاجتهادات برسالة مقتضبة وجهتها إلى متابعيها على موقع الصور الشهير "إنستجرام"، إذ نشرت صورة وجهها فيها شاحب ومجهد، وبذراعها «كانيولا» مخصصة للمحاليل الطبية والحقن، وعلقت قائلة: «أنا معنديش مرض جلدي، ووشي موجود موقعش الحمد لله.. بشكركوا على دعواتكوا وأنا لسه بطمع في مزيد من الدعوات».
وبدأت حالة الجدل مع رسالة غامضة تركتها ريهام، لجمهورها تطلب منهم الدعاء، قالت فيها: «حين وفاتي لا تهجروني ولا تحرموني من الدعوات، سامحوني جميعكم»، وهي الرسالة التي تسببت فى فزع الكثيرين خاصة مع تحدث الجميع عن خضوعها لعملية جراحية خطيرة بالوجه من أجل القضاء على الميكروب، حيث يتخوف الأطباء