انتحار طالبة إعدادي بسبب شريحة هاتف محمول بالدقهلية

تحرير:رانيا الديداموني ٠٨ يوليه ٢٠١٩ - ٠٩:٤٤ م
تعبيرية
تعبيرية
أقدمت فتاة لا يزيد عمرها عن 13 سنة بالمرحلة الإعدادية، اليوم الإثنين، على الانتحار شنقًا داخل غرفتها، من قرية دنجواي التابعة لمركز شربين، بمحافظة الدقهلية، بسبب خلافات أسرية والتضييق عليها، وبخاصة عقب رفض والدها شراء شريحة موبايل خاصة بها. تلقى اللواء محمد حجي، مساعد وزير الداخلية لأمن الدقهلية، إخطارًا من اللواء محمد شرباش، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ لمأمور مركز شرطة شربين، بالعثور على فتاة مشنوقة داخل غرفة بمنزلها بقرية دنجواى التابعة للمركز.
انتقل ضباط مباحث المركز، إلى مكان البلاغ، وبالفحص، تبين أن الفتاة تدعى "فاطمة. ح.ا"، 13 سنة، طالبة إعدادي، مشنوقة بطرحة داخل غرفة بمنزل أسرتها. وبسؤال أسرتها، تبين أنها كانت على خلافات أسرية مع والديها، بسبب رفضهما شراء شريحة موبايل خاصة بها، وبمجرد خروج والداها ووالدتها من المنزل، دخلت إلى غرفتها،