هل تلعب فرنسا دور الوساطة بين ترامب وإيران؟

تلعب فرنسا دورا رئيسيا في الوساطة بين الولايات المتحدة الأمريكية وإيران، حيث ترسل باريس مسؤولا دبلوماسيا رفيع المستوى لبدء التحضير لتلك الوساطة
تحرير:محمود نبيل ٠٩ يوليه ٢٠١٩ - ١٠:٢٤ ص
ماكرون وروحاني
ماكرون وروحاني
بدا من الواضح أن انتظار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لاتخاذ إيران خطوة جادة تضمن العودة مجددًا للمفاوضات من أجل التوصل إلى تسوية شاملة بين الجانبين، هو أمر لم يعد ضمن أولويات البيت الأبيض في الوقت الحالي، لا سيما بعد مرور ما يزيد على عام كامل على انسحاب ترامب من الاتفاق النووي. التعامل المباشر بين ترامب وإيران لم يعد مطروحًا، على الأقل في الوقت الحالي، وهو ما يعني أن الاستعانة بوساطة قد يراه الرئيس الأمريكي هو الحل الأفضل في الوقت الحالي لتجنب الصراعات السياسية.
وقالت إذاعة "راديو فاردا" المتابعة للشأن الإيراني إن ترامب يرى أن الوساطة الأفضل قد تكون أوروبية، خاصة أن بعض البلدان مثل فرنسا لا تزال معنية بلعب دور الوساطة إذا لزم الأمر بين البيت الأبيض وإيران، خاصة بعد التصعيد الذي شهدته منطقة الخليج العربي ومضيق هرمز على مدى العامين الماضيين. ترامب يصطدم بخسائر