انتحار طالب غرقا في ترعة لرسوبه بـ«صيدلة» الزقازيق

تحرير:إسلام عبد الخالق ٠٩ يوليه ٢٠١٩ - ١٢:٣٤ م
انتحار - صورة أرشيفية
انتحار - صورة أرشيفية
أقدم شاب، في الثانية والعشرين من عمره، على التخلص من حياته، اليوم الثلاثاء؛ بسبب رسوبه في نتيجة امتحانات الفرقة الرابعة بكلية الصيدلة جامعة الزقازيق، حيث ألقى بنفسه ليسقط غريقًا بمياه ترعة «بحر مويس» بدائرة قسم شرطة ثاني الزقازيق، بمحافظة الشرقية، بينما جرى انتشال الجثمان بواسطة رجال الإنقاذ النهري، وبالعرض على النيابة العامة برئاسة المستشار إسلام الحديدي، وإشراف المستشار محمد القاضي، المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، صرحت بالدفن لعدم وجود شبهة جنائية.
البداية كانت بتلقي اللواء جرير مصطفى، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود بلاغ بالعثور على جثة شاب غارقًا في مياه ترعة «بحر مويس» بدائرة قسم شرطة ثاني الزقازيق. جرى انتشال الجثة بواسطة رجال الإنقاذ النهري، حيث تبين أنها لـ«إبراهيم.م.إ - 22