طهارة بالمنزل.. ماذا حدث لطفل شبرا قبل «بتر عضوه الذكري»؟

تحرير:هيثم بطاح ١٠ يوليه ٢٠١٩ - ٠٨:٤٦ م
عملية جراحية
عملية جراحية
كشفت اللجنة المشكلة من قبل الدكتور حمدى الطباخ وكيل وزارة الصحة بالقليوبية، للتفتيش والتحقيق فى واقعة اتهام مواطن لممرضة بالمركز الطبى بمنطي في شبرا الخيمة بتعريض حياة ابنه للخطر لإجرائها عملية طهارة له ما تسبب له فى مضاعفات أدت إلى بتر عضوه الذكرى، عن أن عملية الطهارة لم تتم داخل المركز، بل فى منزل المواطن مؤكدة فى تقريرها أنه لا يمكن إجراء عملية طهارة فى وحدة صحية أو مركز طبى كونها إحدى العمليات الصغرى التى تحتاج إمكانيات منها غرفة عمليات وهى غير موجودة فى المركز من الأساس.
وأكد الطباخ فى تصريحات لـ"التحرير" أن تقرير اللجنة المشكلة من التفتيش المالى والإدارى والشئون القانونية ومديرة التمريض والرعاية الأساسية بالمديرية أثبت أن الطفل دخل المركز لتلقى التطعيمات الخاصة به فقط لكن لم تجر له أى عمليات، لافتا أن والد الطفل لم يتهم المركز فى المحضر ولم يرد فى أقواله أنها أجريت