«هيئة تنمية الصعيد».. حلم القضاء على الفقر

تنمية الصعيد: هيئة خدمية عامة تتمتع بالشخصية الاعتبارية.. وخليل: حلم تحول إلى حقيقة.. التعلبي: القضاء على الفقر والأمية والثأر تحديات أمامها.. والخولي: هذه شروط النجاح
تحرير:مؤمن عبد اللاه ١١ يوليه ٢٠١٩ - ٠٢:٤٣ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
فى خطوة طال انتظارها من قبل أبناء محافظات الصعيد، وافق مجلس النواب، برئاسة الدكتور على عبد العال، خلال الجلسة العامة أمس على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم 157 لسنة 2018 بإنشاء «هيئة تنمية الصعيد»، فى مجموعه وإحالته إلى مجلس الدولة للمراجعة، ليكتب البرلمان نهاية عصر الإهمال والتهميش الذى عاشته محافظات الصعيد على مدار القرون السابقة. أبناء الجنوب يعولون كثيرا على هذه الهيئة فى الارتقاء بمستوى معيشتهم، وتقليل معدلات البطالة والأمية التى باتت تنهش جسدهم، وتقليل هجرة أبنائهم إلى العاصمة من أجل البحث عن قوت يومهم.
تفاصيل الهيئة «هيئة تنمية الصعيد»، هيئة خدمية عامة تتمتع بالشخصية الاعتبارية، تتبع رئيس مجلس الوزراء، مقرها الرئيسى القاهرة، تعتمد فى مواردها على الاعتمادات التى تخصصها الدولة، والهبات والمنح والتبرعات والإعانات، والقروض ومقابل الخدمات التى تؤديها للغير، وأى موارد أخرى يوافق عليها مجلس الإدارة. بموجب