«هيئة الدواء» تثير غضب البيطريين بسبب التمثيل

استبعاد الأدوية البيطرية يثير غضب الأطباء.. يوسف: لا بد من قطاع مستقل داخل هيئة الدواء.. طه: يوجد تعسف واضح من الحكومة ضد البيطريين.. وعماري: ستتحول إلى كوتة
تحرير:مؤمن عبد اللاه ١٣ يوليه ٢٠١٩ - ٠٣:١٨ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
«هيئة الدواء المصرية»، مثلهم مثل غيرهم من العاملين بالقطاع الدوائي، كان الأطباء البيطريون يمنون أنفسهم بإنشاء هيئة موحدة تنظم عمل القطاع الدوائي وتحافظ على حقوقهم وتنقذ صناعة الدواء، لا سيما أنهم استبشروا خيرا باتخاذ خطوات فعلية على أرض الواقع لإنشاء الهيئة داخل البرلمان، إلا أن أحلامهم سرعان ما تحولت إلى كبوس بعد أن خلا تشكيل الهيئة من تمثيل الأطباء البيطريين بها، واستبعاد الأدوية البيطرية من تحت ولاية هيئة الدواء، بخلاف المتعارف عليه دوليا، وهو الأمر الذى رفضه البيطريون جملة وتفصيلا، مؤكدين ضرورة أن تتم إعادة النظر فى مشروع القانون.
مجلس النواب وافق نهائيا على مشروع قانون التنظيم المؤسسى لجهات الدواء والمستلزمات والمستحضرات والأجهزة الطبية، بعد أن تم تعديل اسم مشروع القانون ليصبح «الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبى وإدارة التكنولوجيا الطبية، وهيئة الدواء المصرية»، بعد أن كان «الهيئة المصرية للدواء». الهيئة