الأعلام السوداء.. أبرز كتب الجهاديين لمسلمي الغرب

اعتمد تنظيم داعش الإرهابي في خطابه لمسلمي الغرب على أساليب مختلفة، بدايةً من الحسابات المختلفة عبر مواقع التواصل الاجتماعي والمجلات، وحتى المواقع الإلكترونية
تحرير:منة عبد الرازق ١٣ يوليه ٢٠١٩ - ٠٤:١١ م
تنظيم داعش - صورة أرشيفية
تنظيم داعش - صورة أرشيفية
رغم التحول الرقمي الذي واكبته الحركات الإرهابية، وذلك باستخدام الخطابات المرئية، فإنها لا تزال تعتمد على كتب رئيسية تكشف كيف يخاطب داعش المسلمين في الدول الغربية. ومن أبرز هذه الكتب الموجهة لمسلمي الغرب، كتاب "الأعلام السوداء"، ويتحدث عن استبدال أعلام خطباء الجهاد في الغرب بأخرى أكثر قانونية في الظاهر، بعد اعتقال قادة الخطاب الجهادي في الغرب، بإعادة تسمية منظمات جديدة مثل "الشريعة في المملكة المتحدة، والشريعة في بلجيكا"، وما إلى ذلك من هذه المجموعات.
وأفرزت هذه المجموعات قادة خطاب أكثر ذكاءً من سابقيهم، كانوا في الظاهر مجرد دعاة لنشر وتأسيس الدين الإسلامي في أوروبا، وهي أمور لا يحظرها القانون، ولم يدعوا لأي أعمال غير قانونية، مثل أنجم تشودري المحامي البريطاني المسجون بسبب تأييده تنظيم داعش. ويشرح الكتاب كيف استغل "تشودري" القانون في تأسيس أكثر من