رسائل داروش تكشف مزيدا من الانقسامات بالبيت الأبيض

كشفت وسائل الإعلام البريطانية عن تسريبات جديدة لرسائل السفير البريطاني السابق بالولايات المتحدة كيم داروش، والتي كشفت عن أزمات جديدة بالبيت الأبيض
تحرير:محمود نبيل ١٤ يوليه ٢٠١٩ - ١٠:٢٣ ص
ترامب
ترامب
لا تزال أزمة الرسائل المسربة للسير كيم داروش، الذي عمل سفيرا لبريطانيا في الولايات المتحدة، تهز الأوساط السياسية الأمريكية، خاصة بعد أن تم الكشف عن العديد من التسريبات التي أوضحت مدى الانقسام الذي عاشته إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الملف الإيراني. وخلال التسريب الجديد، الذي نقلته العديد من وسائل الإعلام البريطانية، تم الكشف عن آراء جديدة للسير داروش بشأن طريقة تناول الإدارة الأمريكية للأمور في الملف الإيراني، خاصة عندما جهزت للانسحاب الكامل من الاتفاق النووي الإيراني، في مايو من العام الماضي.
ووفقا لمذكرة مسربة كتبها السفير السابق للمملكة المتحدة لدى الولايات المتحدة، فإن السير كيم داروش وصف الخروج من الاتفاق النووي بأنه "تخريب دبلوماسي"، مشيرا إلى أن قرار ترامب الانسحاب منه كان بسبب رغبته في إظهار أن إدارة الرئيس السابق باراك أوباما فاشلة. ترامب يصطدم بخسائر غير مسبوقة للاقتصاد الأمريكي