فحص الطب الشرعي يحدد مصير الطفلة قاتلة سائق العياط

معاينتها ظاهريا أثبتت إصابتها بكدمات وسحجات وتمزيق ملابسها جراء التعدي عليها.. وبجسدها خدوش ويرجح وجود أنسجتها بأظافر المجني عليه، ما يدل على شبهة محاولته اغتصابها
تحرير:سماح عوض الله ١٥ يوليه ٢٠١٩ - ١٠:٤٧ ص
محاولة اغتصاب طفلة- أرشيفية
محاولة اغتصاب طفلة- أرشيفية
تستكمل نيابة العياط، اليوم الإثنين، التحقيق مع طالبة المرحلة الإعدادية، المتهمة بقتل سائق اختطفها وحاول اغتصابها بالإكراه، إلا أنها تمكنت من طعنه بمطواة كانت بحوزته، وذهبت إلى قسم الشرطة بملابسها المدممة، وبحوزتها سلاح الجريمة، وأدلت بتفاصيل الواقعة. ويأتى استكمال التحقيق بعد عرض الفتاة على الطب الشرعي، وإثبات ما بها من إصابات، إذ أكدت المحامية الحاضرة معها تعرضها للضرب من قبَل المتهم خلال محاولته اغتصابها، ووجود كدمات وتجمعات دموية بجسدها جراء تلك الإصابات، علاوة على إصابتها بخدوش تؤكد محاولة المجنى عليه اغتصابها.
ومن المنتظر أن تصدر النيابة العامة خلال ساعات، قرارها بإخلاء سبيل الطفلة أو استمرار حبسها، بينما تنتظر النيابة تقريرا أوليا من الطب الشرعي بفحص جثمان المجني عليه، الذى تبين من المعاينة الظاهرية أنه عارٍ من ملابسه العلوية، وإصابته بنحو 14 طعنة، علاوة على وجود أنسجة من جلد الفتاة أسفل أظافره، ما يدل على