سألت حسن الخاتمة.. آخر كلمات ضحية «مذبحة الفيوم»

تحرير:أسماء أبو السعود ١٥ يوليه ٢٠١٩ - ٠٧:٥٧ م
القبض على قاتل زوجته وأولاده الأربعة بالفيوم
القبض على قاتل زوجته وأولاده الأربعة بالفيوم
كثيرًا ما يقال إنّ الإنسان يشعر بموته قبل وفاته بأربعين يومًا، إلا أنّ ضحية "مذبحة الفيوم"، التي قتل فيها مدرس زوجته وأولاده الأربعة، تؤكد صدق هذه المقولة إذ انتشرت في الأيام الماضية منشورات الزوجة الضحية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" لتوديع أحبائها وأهلها، وداعية الله أن يرزقها حسن الخاتمة. وبالبحث في منشورات الزوجة المذبوحة، على صفحتها بموقع "فيسبوك"، وجدنا أن آخر منشور لها، كان في الثانية عشرة والنصف منتصف ليل أمس، كتبت فيه: "الأمنية الأولى والأخيرة "اللهم إني أسألك حُسن الخاتمة"، مؤكدةً لأصدقائها أنّها تشعر أنّ ساعتها قد حانت.
والزوجة الضحية تُدعى كريمة محروس عيد راتب (34 عامًا)، ولدت يوم 1 يناير عام 1985، وتخرجت في كلية التربية جامعة القاهرة قسم اللغة الفرنسية عام 2007، وتشتهر بالأخلاق والتدين وحفظ القرآن، ومحبوبة لدى الجميع. تزوّجت كريمة زوجها (القاتل) منذ 12 عامًا وسافرت معه إلى دبي مرات عديدة، ثم استقرا في الفيوم، وعمل