3 عوامل تدفع المركزي إلى خفض سعر الفائدة نهاية 2019

أبقى البنك المركزي المصري على أسعار الفائدة كما هي دون أى تغيير في اجتماع لجنة السياسة النقدية الخميس الماضي، فيما تشير التوقعات إلى احتمالية خفضها نهاية العام الجاري
تحرير:رنا عبد الصادق ١٦ يوليه ٢٠١٩ - ٠٩:٣٠ ص
أسعار الفائدة
أسعار الفائدة
توقع بنك استثمار «بلتون»، في مذكرة بحثية، أن يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة بنحو 1% في سبتمبر أو نوفمبر من العام الجاري2019. وقررت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي تثبيت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض لليلة واحدة، خلال اجتماعها الخميس الماضي عند 15.75%، و16.75% على التوالي، وتعد المرة الثالثة التي يتم فيها تثبيت سعر الفائدة خلال العام الجاري 2019، فيما قرر البنك المركزي استئناف دورته التيسيرية وخفض سعر الفائدة خلال شهر فبراير الماضي بنسبة 1%، لأول مرة منذ 10 شهور.
وهناك مجموعة من العوامل والتي تدفع البنك المركزي إلى خفض الفائدة وفقا لما يلي: انخفاض التضخم بحسب تقرير بلتون، فتشير التوقعات إلى أن يبلغ متوسط التضخم 9% بالنصف الثاني من العام الجاري 2019، ليقع ضمن نطاق مستهدف البنك المركزي عند 9% (+/-3%) بحلول الربع الرابع من العام المقبل 2020. وتتوقع علياء ممدوح،