حقيقة استبعاد الفاتيكان مسار العائلة المقدسة من الحج

برنامج 2019 اكتفى بأديرة وادي النطرون واستبعد شجرة مريم وكنيسة مسطرد ومصر القديمة وجبل الطير والمحرق ودرنكة من برنامج 2018.. منسق رحلات المسار: المواقع غير مجهزة
تحرير:بيتر مجدي ١٧ يوليه ٢٠١٩ - ٠٣:٠٠ م
دير الأنبا بيشوي- وادي النطرون
دير الأنبا بيشوي- وادي النطرون
زيارة حُدد لها يوما 29 و30 أبريل 2017، قبلها فقط بـ20 يوما، وفي أثناء الاحتفال بقداس أحد السعف يضرب تفجيران إرهابيان كنيسة مارجرجس بطنطا والكنيسة المرقسية بالإسكندرية. يتكهن البعض بتأجيل زيارة البابا فرنسيس لمصر، إلا أن أهم رجل في الكنيسة الكاثوليكية حول العالم يصر على الزيارة في موعدها، ويؤكد أن مصر بلد آمن، وفي أكتوبر 2017 يبارك أيقونة العائلة المقدسة، ويتم إدراج المسار ضمن برنامج الحج الذي تصدره الفاتيكان كل عام في 2018، إلا أن هذا العام تم استبعاد 4 مواقع من الخمسة الموجودة في المرحلة الأولى للمسار المكون من 25 موقعا.
قال نادر جرجس، رئيس ائتلاف تنمية وإحياء التراث، ومنسق رحلات زيارة مسار العائلة المقدسة، لـ«التحرير»، إن المسار تم رفعه من الكتالوج الصادر عن مؤسسة تابعة للفاتيكان مسؤولة عن وضع برامج الحج والأماكن السياحية المعتمدة كل عام، تدعى «OPERA ROMNA»، لافتا إلى أن كتالوج كل عام يكون قبل