مؤتمر أبو تلات.. بين الأساقفة الأربعة وحماة الإيمان

الأساقفة الأربعة أصحاب البيان في المجمع المقدس الأخير ينظمون مؤتمرا للعقيدة في «أبو تلات».. يحاضر في المؤتمر مؤسسو الصفحات التي تهاجم البابا تواضروس
تحرير:بيتر مجدي ١٧ يوليه ٢٠١٩ - ٠٢:٣١ م
الأنبا موسى في مؤتمر سابق لمعهد الرعاية
الأنبا موسى في مؤتمر سابق لمعهد الرعاية
ما كان يتم إنكاره في الشهور الماضية، بوجود صراع مستتر داخل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، بين اتجاهين أحدهما يوصف بـ«المستنير»، والآخر يوصف بـ«القديم»، كُشفت الآن بعض أوراقه المختفية، صفحات مثل «حماة الإيمان»، و«عضمة زرقا»، ومن على شاكلتهما من صفحات تهاجم البابا تواضروس وعددا من الأساقفة مثل الراحل الأنبا إبيفانيوس، وتعلن انتماءها للبابا الراحل شنودة الثالث، لم تعد مجرد صفحات والمسؤولون عنها ليسوا مجرد نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، بل أصبحوا في الصورة بجانب الأساقفة الذين يمثلون التيار التقليدي، وصارت مواقع التواصل ساحة للتباري بين الطرفين.
الصفحات المنتمية للتيار القديم من الأساقفة في الكنيسة كانت تهاجم البابا تواضروس على أغلب تحركاته وقراراته، وكان أبرزها وقت عمل زيت الميرون، ووقت زيارته للسويد ومقابلته رئيسة الكنيسة اللوثرية هناك، وعند استقباله لها في القاهرة، ونفس الأمر وقت زيارة بابا الفاتيكان في أبريل 2017 ومهاجمة اتفاق «المعمودية». في