أغلقت صفحتها على فيسبوك.. أين اختفت شركة دابسي؟

تحرير:أحمد البرماوي ١٨ يوليه ٢٠١٩ - ٠٣:٤٢ م
دابسي
دابسي
على مدار الأيام الماضية لم ينقطع الحديث عن شركة دابسي باعتبارها وافد جديد لعالم النقل التشاركي عبر تطبيقات المحمول، وزادت قوة الحديث بعد انتشار معلومات كثيرة عن مصرية الشركة، ولكن هوية مالكيها كانت اللغز الأكبر لكثير من المتابعين للشركة على وسائل التواصل الاجتماعي، وحتى اليوم لم يتحدد من يملك هذا الكيان، هل الملاك جهات أم مستثمرين أفراد ورجال أعمال؟، المعلوم في كل الجدل المثار حول الشركة هو تصرحات المتحدث الرسمي السابق للقوات المسلحة العميد محمد سمير بأنه ليس له شأن بالشركة وأنه رفض العرض المقدم إليه بتولي منصب مدير تطوير الموارد البشرية.
أكبر علامات الاستفهام الآن هي أن الشركة كانت تمتلك صفحة على موقع فيسبوك تجاوز متابعيها نحو 6.5 مليون، وهو الأمر الذي أثار فضول كثير من المتخصصين في التسويق الإلكتروني حتى ظهر أن الصفحة تم شرائها وتم تغيير اسمها إلى شركة دابسي، خاصة وأن فترة الإعلان عن الشركة لم تستغرق أيام ومن غير المعقول أن تضم ملايين