انتحار طالب أزهري وبخه والده لعدم دخول الامتحانات

تحرير:محمود أبو خضرة ١٨ يوليه ٢٠١٩ - ٠٤:٠٨ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أقدم طالب ثانوية أزهرية، مقيم في قرية الغنامين التابعة لمركز سيدي سالم بمحافظة كفر الشيخ، على الانتحار شنقًا بغرفة منزله، بسبب توبيخ والده وتوعده له بالعقاب، عند عودته من السفر بإحدى الدول العربية، بعد أن تبين له عدم دخوله الامتحانات. تلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفر الشيخ إخطارًا من اللواء محمد عمار مدير إدارة البحث الجنائي بالمحافظة، بورود بلاغ من مأمور مركز سيدي سالم، يفيد بوصول إشارة من شرطة النجدة، بانتحار الطالب "ا. ك. ا - 18 عامًا" مقيم بقرية الغنامين التابعة لذات المركز.
على الفور انتقل الرائد حمدي أبو رية رئيس مباحث مركز سيدي سالم، وتبين أن والدة الطالب المنتحر اكتشفت الحادثة، حال دخولها غرفة نوم ابنها لإيقاظه، صباح اليوم، ففوجئت بجثته متدلية من حبل في سقف غرفته، فصرخت فهرع إليها عدد من الأهل والجيران وقاموا بإنزال الجثة وإبلاغ شرطة النجدة. وتبين من التحريات الأولية،