هل يغرق السودان في أزماته الاقتصادية؟

لا تزال العديد من الأزمات الاقتصادية تهدد السودان بشكل واضح، حتى مع إعادة فتح المتاجر والأسواق، وهو الأمر الذي أثر بشكل سلبي على حركة الاقتصاد
تحرير:محمود نبيل ١٩ يوليه ٢٠١٩ - ١٠:٥٩ ص
السودان
السودان
على الرغم من مساعي السودان المستمرة لوضع أساس الاستقرار السياسي المفقود في البلاد منذ الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير في أبريل الماضي، فإن الأزمات الاقتصادية لا تزال تمثل شبحا يخيف السودان في الوقت الحالي. وظهرت العديد من العلامات، التي أكدت أن هناك بالفعل أزمات اقتصادية تلوح في الأفق بالسودان، خاصة أن حالة عدم الاستقرار السياسي أثرت بشكل رئيسي على النمط الاستهلاكي للمواطنين على مدى الأشهر القليلة الماضية، مما ألقى بظلاله على وتيرة الاقتصاد والاستثمار على حد سواء.
وسلطت وكالة أنباء "فرانس برس" الضوء على التأثير الاقتصادي لحالة عدم الاستقرار السياسي في السودان، التي ألقت بظلالها على العديد من المجالات والقطاعات المهمة للاقتصاد في الخرطوم. الصين تُنعش القارة السمراء باستثماراتها.. وإسقاط الديون فرصة ذهبية لإفريقيا وأشارت وكالة الأنباء الفرنسية إلى تراجع مبيعات