صراخ وتريقة وغيبوبة.. كواليس الاعتداء على مصري في طائرة رومانيا

السيدة دخلت في غيبوبة وطردت وزوجها بطريقة مهينة ورفضوا إعطاء مياه للركاب.. شاهدة: مغادرة بوخارست أشبه بعبور الجحيم.. وشركة الطيران: السيدة "مزعجة" والطاقم تصرف وفقا للمعمول به
تحرير:أحمد مطاوع ١٩ يوليه ٢٠١٩ - ٠٤:٠٨ م
الاعتداء مصري في طائرة رومانيا
الاعتداء مصري في طائرة رومانيا
أصوات صراخ هيستيري تتعالى في جنبات إحدى الطائرات أثناء رحلتها من بوخارست قاصدة القاهرة، أطفال يبكون ونساء تستنجد ورجال تحاول فض اشتباك ما.. هنا يظهر في الكادر رجل مصري فض الشيب سواد الشعر في رأسه، ويجتمع حوله رجال أمن يعتدون عليه بوحشية، واحد يخنقه بذراعه وآخر يمسك ساقيه محاولا بكل ما أوتى من عنف إزاحته من مقعده بالطائرة، بينما يحاول ثالث لي ذراعي الراجل إلى الخلف لتوثيق يديه بالكلابشات، ويستمر الصراخ والتوسلات ومحاولات إيقاف هذه المهزلة.. ملخص مقطع فيديو انتشر بقوة على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، أثار غضب واسع.
على مدار الساعات الماضية، كانت اجتهادات كثيرة لمحاولة فهم ما دار في الرحلة رقم RO0101 التي قطعت في طريقها يوم 16 يوليو الماضي، من أمستردام إلى القاهرة، في بوخارست محطة الترانزيت، لدقائق تقارب الساعة، كانت أشبه بـ"الجحيم"، على حد وصف واحدة من الركاب. تحرك مصري مغربي الراكب المعتدى عليه "ح. س."، كان يستقل