والد «فتاة العياط»: بنتي نجت من الاغتصاب.. وكفاية صدمتنا

والد أميرة: مكنتش عارف أفهم منها تفاصيل دقيقة عن اللي حصل فتحت الشنطة بتاعتها لقيت فيها السكين غرقانة دم.. ومحامية الفتاة: سأطلب بخروجها بكفالة على ضمانتي الشخصية
تحرير:محمد أبو زيد ١٩ يوليه ٢٠١٩ - ٠٧:٠٢ م
أميرة فتاة العياط
أميرة فتاة العياط
"بنتي لو معملتش كده كانت هتغتصب وتتقتل وتترمي في الجبل وبتمنى إن بنتي تطلع براءة وفي الأول والآخر كانت بتدافع عن نفسها كفاية علينا الصدمة وربنا يعلم بالحال" بهذه الكلمات بدأ أحمد عبدالله رزق والد أميرة والمعروفة إعلاميا بـ"فتاة العياط" حديثه لـ"التحرير". وأضاف "أميرة كانت جاية المفروض زيارة لجدتها في الجيزة بس أنا مكنش عندي علم بالزيارة دي فوجئت يوم الجمعة إن حد بيتصل عليا بيقولي إلحق بنتك غرقانة دم في جبل طهما في طريق العياط روحت لقيتها عند "عم حجاج" أمام جامع على أول الطريق".
وتابع والد الفتاة يحكي تفاصيل ما حدث "لما وصلت عندها كانت الساعة 10 بالليل لقيتها بتقولي إن فيه سواق ميكروباص عايز يعتدي عليها وأوهمته أنها موافقة ولما ساب السكين خدتها منه وضربته في رقبته جوا العربية طبعا السواق فضل يعافر ويهاجمها لأنه جري وراها كتير وحسب اللي عرفته من المحضر إن جثة السواق بينها وبين