أول تحرك بريطاني بعد احتجاز إيران ناقلة نفط بمضيق هرمز

١٩ يوليه ٢٠١٩ - ٠٨:٣١ م
ناقلة نفض
ناقلة نفض
أعلنت الحكومة البريطانية، أن لجنة الطوارئ في الحكومة تجتمع، لمناقشة احتجاز إيران لناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز. من جهتها، أكدت الشركة المشغلة لناقلة النفط البريطانية المحتجزة أنها لم تعد قادرة على التواصل مع الناقلة وهي متوجهة نحو المياه الإيرانية، بحسب "سكاي نيوز عربي". وقال الحرس الثوري الإيراني، الجمعة، إنه احتجز ناقلة نفطة بريطانية في مضيق هرمز، قال إنها لم تلتزم بقوانين الملاحة البحرية، بحسب "روسيا اليوم". وكانت بريطانيا احتجزت ناقلة نفط إيرانية في جبل طارق، منذ أيام، للاشتباه بأنها كانت تحمل نفطا لسوريا، منتهكة بذلك عقوبات أوروبية.
وقال المرشد الأعلى في إيران، علي خامنئي، إن بلاده سترد على "قرصنة" لأنها ارتكبت سفينتنا، مصورة ذلك على أنه قانوني. ولن تدع إيران، ومن يؤمنون بنظامنا، مثل تلك الأعمال تمر دون رد". بريطانيا أكدت، الجمعة، أنها تسعى بشكل عاجل لمزيد من المعلومات بعد تقارير عن أن ناقلة ترفع علم بريطانيا حولت وجهتها لتتحرك