الغداء الأخير.. تفاصيل وفاة طفلين بسبب أكلة بطيخ

وجبة بطيخ «ملوثة» أودت بحياة طفلين وتسببت في إصابة شقيقهما ووالدتهم بحالات تسمم.. النيابة العامة تتحفظ على الجثتين.. وعينات القيء والتشريح يُحددان أسباب الوفاة
تحرير:إسلام عبد الخالق ٢٠ يوليه ٢٠١٩ - ٠٢:٣٠ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
يأتي الصيف حاملًا معه أسبابا إضافية لحالات وفاة قد يكون من بين ضحاياها أطفال في عمر الزهور، وهو ما حدث في قرية «سنهوا» التابعة لدائرة مركز شرطة منيا القمح، بجنوب محافظة الشرقية؛ إذ دفع طفلان، أكبرهما بالكاد أتم ربيعه الخامس، والصغير عمره ثلاث سنوات، حياتهما ثمنًا لإهمال أدى إلى تناولهما وجبة «بطيخ» ملوثة، تسببت في نهايتهما وإصابة شقيقهما ووالدته بحالات قيء وارتفاع في درجات الحرارة وتسمم غذائي انتهى باحتجازهما في المستشفى لمحاولة إسعفاهما وإنقاذهما من مصير الصغيرين اللذين فارقا الحياة.
مع الساعات الأولى من صباح الخميس الماضي، وبينما تعلو الشمس كبد السماء في قرية «سنهوا» التابعة لمركز شرطة منيا القمح، كانت الأم «شيرين» تستعد لإعداد وجبة غداء لأطفالها الثلاثة، بعدما رسم القدر حياتهم في غياب الأب، والذي رحل قبل عدة أشهر للعمل في دولة إيطاليا بحثا عن رزق أطفاله. أعدت