هل انتهت أزمة هواوي بعد لقاء ترامب بشركات الاتصالات؟

على خلفية تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دخلت شركة هواوي عملاق التكنولوجيا والاتصالات الصيني في أزمة هددت مبيعاتها على مدار الأسابيع الماضية
تحرير:أحمد البرماوي ٢٤ يوليه ٢٠١٩ - ٠١:٤٧ م
هواوي
هواوي
التقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع المديرين التنفيذيين لكبار شركات التكنولوجيا الأمريكية- بما في ذلك جوجل وأنتل وكوالكوم - لمناقشة القيود المفروضة على مبيعات شركة الاتصالات الصينية العملاقة هواوي، يأتي الاجتماع بين ترامب وكبار قادة التكنولوجيا في الوقت الذي تواصل فيه الولايات المتحدة تغيير سياستها فيما يتعلق بشركة Huawei، التي تعد أكبر منتج لمعدات الاتصالات السلكية واللاسلكية في العالم، والتي دخلت ضمن مفاوضات الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة.
وأثارت إدارة ترامب خلال الفترة الماضية مخاوف من أن تكنولوجيا هواوي قد تشكل خطرا على الأمن القومي وتضع الشركة الصينية في قائمة سوداء للتجارة، لكن التوترات بين هواوي وإدارة ترامب تراجعت في الأسابيع الأخيرة بعد اجتماع بين الرئيس ترامب والرئيس الصيني شي جين بينغ الشهر الماضي، والذي وافق فيه ترامب على تأجيل