بعد مأساة شبرا..طبيب يقطع العضو الذكري لطفل بالشرقية

تحرير:إسلام عبد الخالق ٢٤ يوليه ٢٠١٩ - ٠٢:١٠ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
بعد أيام قليلة من بتر ممرضة لعضو ذكري لطفل بمستشفى شبرا بالقليوبية، تكررت المأساة مرة ثانية في الشرقية، بعدما تقدم عامل بإحدى شركات مدينة العاشر من رمضان، اليوم الأربعاء، ببلاغ يتهم فيه طبيبا وممرضة بمستشفى «الزوامل» المركزي، التابع لدائرة مركز ومدينة بلبيس، بالتسبب بالإهمال الطبي في تعريض حياة نجله الرضيع للخطر وبتر عضوه الذكري، وذلك حال قيامهما بإجراء عملية «طهارة» للصغير، البالغ من العمر تسعة أشهر. وقد أُخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات برئاسة المستشار عمرو عبد العاطي، وإشراف المستشار محمد القاضي، المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية.
البداية كانت بورود بلاغ من «رضا.ش.ع» 25 عامًا، عامل بشركة بمدينة العاشر من رمضان، مُقيم بدائرة مركز شرطة بلبيس، يتهم فيه كلا من: «محمد.س» طبيب بمستشفى «الزوامل» المركزي، و«ناهد.ش» ممرضة بالمستشفى نفسه، بالإهمال الطبي والتسبب في بتر العضو الذكري لنجله «أحمد»