في خطابها الأخير.. ماي توجه ضربة لزعيم حزب العمال

تحرير:وكالات ٢٤ يوليه ٢٠١٩ - ٠٤:٤٧ م
كوربين وماي
كوربين وماي
وجهت رئيسة الوزراء البريطانية المنتهية ولايتها تيريزا ماي، ضربة فاصلة لزعيم حزب العمال جيريمي كوربين، في جلستها الأخيرة في البرلمان، بعد أن طلبت منه الحذو حذوها والتخلي عن وظيفته. وكانت ماي، التي ستسلم مهام منصبها رسميا لخليفتها بوريس جونسون في وقت لاحق، اليوم الأربعاء، قد استقالت بعد أكثر من 3 سنوات في المنصب، بعد أن فشلت في تنفيذ خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وأعرب كثير من السياسيين في حزب العمال عن عدم رضاهم عن قيادة كوربين، خاصة لاتهامها بمعاداة السامية، والمراوغة بشأن موقف حزب العمل من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
إلا أنه يتمتع بدعم قوي من القاعدة الشعبية للحزب، ونجا في 2016 من محاولة للإطاحة به. وكانت ماي قد قالت: "بإمكاني إنهاء حديثي معه بالقول: كزعيم للحزب تقبلت فكرة نهاية وقتي، ربما حان الوقت الآن لكي يفعل الشيء نفسه"، ما أثار بلبلة في الجلسة. وكانت ماي هي الأخرى قد نجت من تصويت لسحب الثقة في ديسمبر الماضي. من