نائب يعلق على صرف آخر شريحة من قرض صندوق النقد

تحرير:أحمد جاد ٢٥ يوليه ٢٠١٩ - ٠١:٣٢ م
صندوق النقد - صورة أرشيفية
صندوق النقد - صورة أرشيفية
وصف عمرو غلاب عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، قرار صندوق النقد الدولي بصرف الشريحة الأخيرة من القرض لمصر والمقدرة بـ2 مليار دولار بأنها شهادة جديدة في الثقة بالاقتصاد المصري وتأكيد على الطريق الصحيح الذي يسير به عبر الإجراءات الإصلاحية التي ترعاها الدولة المصرية منذ عام 2016، قائلا إن قرض صندوق النقد الدولي من البداية هو من أجل المساهمة في بناء الدولة المصرية من جديد بضوابط اقتصادية حاسمة والعمل على تطويرها بمختلف المجالات، وهو الأمر الذي تسير عليه الدولة المصرية برئاسة عبد الفتاح السيسي.
وأضاف غلاب، في تصريح له، اليوم الخميس: "ومن ثم فإن القرض ليس من أجل توفير الإيرادات اليومية والمرتبات والمأكل والمشرب مثلما كانت تقترض الحكومات السابقة، وإنما من أجل البناء والتطوير وهذا الأمر الذي يطمئن المصريين"، موضحا: "مأكلنا ومشربنا من قوتنا في الموازنة، وإنما قرض صندوق النقد للبناء الجديد".وأكد