آخر وجبة 2 ظهرا.. افقد وزنك بهذا النظام الغذائي

التغذية المقيدة المبكرة ساعدت على خفض مستويات هرمون الجريلين الذي يحفز الشهية، كما قال الباحثون إن تناول الطعام في وقت مبكر يتزامن مع إيقاعات الساعة البيولوجية
تحرير:فيروز ياسر ٢٦ يوليه ٢٠١٩ - ٠٧:٠٦ م
تناول الطعام لـ 6 ساعات
تناول الطعام لـ 6 ساعات
قد يبدو تناول آخر وجبة لك في اليوم عند الساعة الثانية بعد الظهر بمثابة تعذيب، ولكنه قد يساعدك على إنقاص وزنك، حيث وجد العلماء أن تناول الطعام لمدة 6 ساعات وصيام 18 ساعة يمكنه كبح الشهية وخفض مستويات هرمونات الجوع. وكان يعتقد في السابق أن أنظمة الصيام تساعد الناس على التخلص من الوزن الزائد عن طريق مساعدتهم على حرق المزيد من السعرات الحرارية، ومع ذلك تشير الدراسة إلى أن تقييد أوقات الوجبات يساعد على تناول كميات أقل ببساطة، وقد يكون ذلك بسبب تناول الطعام بما يتماشى مع ساعة الجسم الطبيعية.
على الرغم من أن الخبراء يوضحون أن الأمر ليس ما تأكله، ولكن الوقت الذي تأكل فيه، فقال الباحثون إن هذه هي المرة الأولى التي تظهر فيها دراسة كيف تؤثر أوقات الوجبات على الأيض. اقرأ أيضا: تخلص من دهون الظهر بالجري وتمرينات الضغط اختبرت الدراسة في جامعة ألاباما في برمنجهام ما يسمى بالتغذية المبكرة المقيدة