بعد وقفها 20 عاما.. أمريكا تعيد تنفيذ عقوبة الإعدام

وأعيد فرض عقوبة الإعدام الفيدرالية في عام 1988، ووسعها الكونجرس في عام 1994، ولم يتم تنفيذ أي عمليات إعدام فيدرالية، حتى عام 2001، وفقًا لموقع مكتب السجون على الإنترنت
تحرير:أحمد سليمان ٢٥ يوليه ٢٠١٩ - ٠٦:٠٩ م
محكمة أمريكية
محكمة أمريكية
في الوقت الذي تتوجه فيه دول العالم إلى إلغاء عقوبة الإعدام، أعلنت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نيتها إعادة تنفيذ عقوبة الإعدام على المحكوم عليهم بالإعدام. وأعلنت وزارة العدل الأمريكية، اليوم الخميس، أن الحكومة الفيدرالية ستستأنف إعدام السجناء المحكوم عليهم بالإعدام بعد قرابة عقدين من الزمن دون القيام بذلك. حيث أمر وليام بار وزير العدل الأمريكي، مكتب السجون بتحديد موعد إعدام خمسة سجناء أدينوا بجرائم قتل وجرائم أخرى، ومن المقرر تنفيذ عمليات الإعدام في الفترة بين شهري ديسمبر 2019 ويناير 2020.
وأشارت شبكة "سي إن بي سي" الأمريكية، إلى أن وزارة العدل أعلنت أيضا عن بروتوكول جديد لعمليات الإعدام، يحل محل استخدام كوكتيل الأدوية المكون من ثلاثة أنواع مختلفة من العقارات، الذي كان يستخدم سابقًا في عمليات الإعدام الفيدرالية، بعقار واحد، وهو خماسي البروبيتال. ويذكر أنه تم تنفيذ آخر حكم إعدام لمسجون