بنك أوف أمريكا محذرا.. هل تحاصر المخاطر اقتصاد مصر؟

تحذيرات دولية من مخاطر ستواجه الاقتصاد المصري خلال الفترة المقبلة، يأتي في مقدمتها احتمال حدوث فجوة تمويلية، بالإضافة إلى انخفاض تدفقات الأجانب في محافظ الأوراق المالية
تحرير:كريم ربيع ٢٩ يوليه ٢٠١٩ - ٠٥:٠٦ م
هل تحاصر المخاطر الاقتصاد المصري؟
هل تحاصر المخاطر الاقتصاد المصري؟
حذر بنك أوف أميركا ميريل لينش من مخاطر احتمال حدوث فجوة تمويلية في مصر أو انخفاض تدفقات الأجانب في محافظ الأوراق المالية في مصر، في ظل ارتفاع حيازات الأجانب من أذون الخزانة بنهاية مارس الماضي، لتلامس 15 مليار دولار بعدما شهد العام الماضي خروج أكثر من 1.8 مليار دولار من الاستثمارات الأجنبية بأدوات الدين المحلي. فهل تعاني مصر من هذه المخاطر خلال الفترة المقبلة؟ أم تظل مخاطر على ورق وتوقعات لا ترتقي للواقع وتخالف الحقيقة؟ وماذا عن موقف الأجانب من الاستثمار في أدوات الدين؟
قال بنك أوف أمريكا ميريل لينش، إنَّ أبرز المخاطر التي تواجه الاقتصاد، خلال الفترة المقبلة، تتمثل في احتمالية حدوث فجوة تمويلية أو انخفاض تدفقات الأجانب في محافظ الأوراق المالية، والتضخم المرتفع وفقدان القدرة التنافسية لسعر الصرف الحقيقي الفعال وحدوث اضطرابات سياسية والقضايا الأمنية. أضاف أن السلطات