ذبح زوجة جاره في عز الظهر.. تفاصيل جريمة كوتسيكا

شهود: «عادل محترم ومشفناش حاجة منه من ساعة ماسكن هنا بس لما لقي مراته بتتخانق وجاره حاول يضربها اتجنن وقعد يضرب أي حد بالسكين وسيطرنا عليه بصعوبة لحد الشرطة ماوصلت»
تحرير:محمد أبو زيد ٣٠ يوليه ٢٠١٩ - ١٢:٤٣ م
جثة
جثة
قبل سنوات حزم «عادل»حقائبه تاركا بلدته في أسيوط وشد رحاله إلى القاهرة بحثا عن لقمة العيش، راح يتنقل من مكان لآخر بأسرته ومنذ 4 أشهر استقر به الحال في شقة متواضعة بمنطقة كوتسيكا بطرة بنطاق حي المعادي، وسارت الحياة عادية يخرج للعمل كلما جاءت له"حمولة" حيث كان عاملا في نقل وتركيب الحجر الفرعوني ويعود بعد يوم أو يومين لبيته مرة آخرى، في المقابل نشأت ثمة خلافات جيرة بين زوجته وزوجة جاره "عماد" الذي يعمل في مهنة النجارة، وامتدت تلك الخلافات لتصل للجار وجاره ووصلت لتحرير محضر بينهما سابقا.
تدخل بعض عقلاء المنطقة واتفقا على موعد للصلح بينهما على أن يكون مساء الأحد، ولكن تجددت الخلافات مرة آخرى بين الجارتين ظهر يوم الأحد وحدث ما لا يحمد عقباه وكان القدر يخبئ لكل الأطراف مفاجآت غير سارة. بعد ظهر الأحد تقابلت «أم أدهم» زوجة عادل مع جارتها «سحر» زوجة عماد أمام "فرن