ترامب يمدد بنودا بالاتفاق النووي رغم الصراع مع إيران

وبموجب الاستثناءات ستستمر الدول الأطراف في اتفاق 2015 في المشاركة في البحوث النووية والأعمال التي لا تتعلق بالانتشار النووي، دون مواجهة العقوبات الأمريكية
تحرير:أحمد سليمان ٠١ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٣:٤٣ م
الاتفاق النووي
الاتفاق النووي
أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، في وقت متأخر أمس الأربعاء، أنها ستجدد الاستثناءات الممنوحة لبعض الدول لمواصلة مشاركتها في المشاريع النووية المدنية مع طهران، وفقا للاتفاق النووي الإيراني. وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية "إن الإجراء سيساعد في الحفاظ على الإشراف على البرنامج النووي المدني الإيراني، ويقلل من مخاطر الانتشار النووي، ويقيد قدرة إيران على صناعة سلاح نووي، ويمنع النظام من إعادة تشكيل المنشآت النووية لأغراض عسكرية". ويأتي هذا الإعلان في نفس اليوم الذي أعلنت فيه واشنطن فرض عقوبات على وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف.
وكان مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، قد صرح في مقابلة مع شبكة "فوكس بيزنس" يوم الأربعاء بأن تجديد الاستثناءات سيكون لمدة 90 يوما، مضيفا "أعتقد أن الفكرة هنا هي أننا نراقب تلك الأنشطة النووية عن كثب". ونقلت شبكة "سي إن إن" الأمريكية، عن اثنين من مسؤولي الإدارة قولهم، أول من أمس الثلاثاء، إنه