الإرهاب المحلي يكشف عجز القوانين الأمريكية

باتت الأمور في الولايات المتحدة الأمريكية تشير إلى ضرورة تغيير بعض القوانين التي تعاقب الإرهاب المحلي في البلاد والتي لا تمنح العديد من السلطات للجهات الأمنية
تحرير:محمود نبيل ٠٦ أغسطس ٢٠١٩ - ١٠:٠٠ م
الكونجرس
الكونجرس
أعطت الحوادث الدامية التي هزت الولايات المتحدة الأمريكية خلال الأيام القليلة الماضية، مؤشرات واضحة إلى ضعف استعداد واشنطن للتعامل مع الإرهاب والتطرف الداخلي، وذلك على الرغم من توجيهها اهتماما واسعا بمجابهة التنظيمات الإرهابية في الخارج. وعلى مدى أكثر من نصف قرن، أولت الإدارات الأمريكية المتعاقبة على البيت الأبيض الاهتمام الرئيسي في ملف مكافحة الإرهاب إلى التنظيمات الخارجية، والتي تمتلك مخططات للعمل داخل الولايات المتحدة، متناسية الأسباب والدوافع التي قد تصنع نفس التطرف في الداخل.
وقالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، إن المسؤولين عن إنفاذ القانون دقوا ناقوس الخطر منذ شهور طويلة بشأن الإرهاب المحلي، والذي قد يأتي من العناصر الداعية للتميز الأبيض أو غيرها من النعرات في المجتمع الأمريكي، والتي أصبحت الآن تمثل تهديدًا كبيرًا مثل الإرهاب القادم من الخارج. ترامب يواصل دعم أوكرانيا