مطالبات بإلغاء حفل جينيفر لوبيز بعد زيارتها لإسرائيل

تحرير:التحرير ٠٦ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٦:٥٠ م
جينيفر لوبيز
جينيفر لوبيز
دعا الكثيرون إلى إلغاء حفل المغنية الأمريكية جينيفر لوبيز، المقرر إقامته في مصر قريبًا، وذلك بعدما أحيت حفلا في الأراضي الفلسطينية المحتلة قبل عدة أيام، ولكن الأمر لا يتعلق فقط بإقامتها حفلا هناك، بل أيضا لرسائلها "الداعمة" للكيان الصهيوني، والتي استفزت الكثيرين. ويعد حفل مصر هو الأول لـ"جينيفر" الذي تحييه في بلد عربي، وقد حرصت على الترويج له، إذ ظهرت قبل ذلك في مقطع فيديو عبر حساباتها الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، أعلنت خلاله عن الحفل، ودعت جمهورها في مصر إلى الحضور، بينما تخطت تذكرة الحفل الألف جنيه.
وأرسلت الحملة الشعبية المصرية لمقاطعة إسرائيل، "BDS Egypt"، وهي جزء من حملة دولية لمقاطعة إسرائيل، خطابا مفتوحا للشركة المنظمة للحفل، دعت فيه لإلغاء الحفل "تضامنا مع الشعب الفلسطيني ضد جرائم العدو الصهيوني"، واتهمت لوبيز بـ"التورط في تبييض وجه الاحتلال" معتبرة أنها رغم تلقيها نداءات عديدة لمقاطعة إسرائيل