محمد صلاح..جوهرة فرعونية تواصل معانقة المجد الأوروبي

صلاح أول لاعب عربي في التاريخ يتوج بلقب السوبر الأوروبي بعدما أتيحت الفرصة من قبل للثنائي العربي رابح ماجر نجم الجزائر والمغربي أشرف حكيمي للفوز باللقب الأوروبي
١٥ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٢:٢٤ م
محمد صلاح
محمد صلاح
دخل النجم المصري محمد صلاح، تاريخ الكرة الأوروبية من بوابة العظماء مجددًا عندما قاد ليفربول الإنجليزي للفوز بلقب النسخة الـ 44 لكأس السوبر الأوروبي، للمرة الرابعة في تاريخه، عقب فوزه (5-4) بركلات الترجيح على مواطنه تشيلسي في المباراة التي أُقيمت الأربعاء، على ملعب «فودافون آرينا» بمدينة إسطنبول، معقل فريق بشكتاش التركي، بعدما انتهى الوقت الأصلي بالتعادل (1-1)، ليلجأ الفريقان إلى خوض وقت إضافي مدته نصف ساعة مقسّمة بالتساوي على شوطين، انتهى بالتعادل (2-2)، ليحتكم الفريقان لركلات الترجيح التي ابتسمت في النهاية للفريق الأحمر.
يأتي هذا الفوز ليصالح به ليفربول، الذي سبق له الفوز بالبطولة أعوام 1977 و2001 و2005 جماهيره التي شعرت بخيبة أمل عقب خسارة الفريق لقب درع المجتمع الإنجليزي أمام مانشستر سيتي بركلات الترجيح، بينما عمّق من جراح تشيلسي، الذي خسر (4-0) أمام مضيفه مانشستر يونايتد في أولى مبارياته بالدوري الإنجليزي هذا الموسم. «فخر