بلكونة وعرقسوس..اعترافات قاتل ابنته وعشيقها بالبحيرة

الأب القاتل: الطبيب رفض الكشف على عذريتها فعادت إليَّ مرة أخرى وجلست معها بحضور والدتها حتى اعترفت بأن عشيقها مارس معها الجنس مرتين فجن جنوني من الرد
تحرير:محمود عبد الصبور ١٥ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٧:٤٠ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أدلى المتهم بذبح ابنته وعشيقها بقرية زاوية غزال التابعة لمركز دمنهور بالبحيرة، باعترافات تفصيلية في الجريمة التي هزت البحيرة خلال الاحتفال بعيد الأضحى، أمام المستشار محمد عبيد مدير نيابة مركز دمنهور، ومعه ابناه الاثنان، إذ اعترفوا تفصيليا ومثلوا الجريمة وسط تشديدات أمنية مكثفة من قِبل قوات الأمن والأهالي. وأكد المتهم الأول (الأب) "ا.م.أ"، موظف بدرجة مدير عام بإحدى شركات البترول، عدم ندمه على قتل ابنته وعشيقها، قائلاً: "غسلنا عارنا بإيدينا ولو عادت لقتلتها ألف مرة"، وسط حالة من الراحة بعد أن غسل شرفه بيده، حسب قوله.
روى المتهم بذبح ابنته تفاصيل اللحظات الأخيرة قبل ارتكاب الجريمة، قائلا: "كنت موجودا خارج المنزل حتى الساعة الثانية صباحا، وفور عودتي توجهت إلى غرفة نومي لتغيير ملابسي، واتجهت إلى المطبخ لإعداد كوب من العرقسوس". وأضاف المتهم: "في أثناء تناولي العرقسوس شعرت بوجود شيء غريب وأصوات في المنزل تأتي من الطابق