الحكومة تستهدف التوسع في أدوات التمويل طويلة الأجل

تحرير:أحمد البرماوي ١٦ أغسطس ٢٠١٩ - ٠١:٠٩ م
وزارة المالية
وزارة المالية
قالت وزارة المالية، اليوم إن الحكومة تعتمد على تنويع مصادر التمويل بين الأدوات والأسواق المحلية والخارجية، ومع بدء انخفاض أسعار الفائدة محليًا، يمكن التوسع فى أدوات تمويلية طويلة الأجل من السوق المحلية، بدلًا من الاقتراض قصير الأجل، وأوضحت الوزارة في بيان لها اليوم الجمعة، أن هذا التوسع أيضًا فى إصدار السندات متوسطة وطويلة الأجل بدلًا من الأذون بهدف زيادة عمر الدين، والحد من مخاطر إعادة تمويل المديونية القائمة، وهذا ما نستهدفه خلال موازنة 2019-2020".
وأكدت وزارة المالية، أن الحكومة تستهدف فى موازنة العام المالي 2019-2020، وعلى مدار الثلاث سنوات المقبلة، استمرار جهود الخفض التدريجى لمعدل الدين الحكومى للناتج المحلى ليصل إلى 77.5% بنهاية يونيه 2022، بما يسمح بخفض أعباء فاتورة خدمة الدين.وأوضحت أن ذلك الإجراء سيتيح موارد أكثر للإنفاق على متطلبات التنمية